همس الحياه

همس الحياه

موقع اسلامى و ترفيهى
 
الرئيسيةالأحداثالمنشوراتبحـثالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

  الفرق بين المسجد الاقصى وقبة الصخرة والجامع القبلى (لتصحيح المفاهيم الغلوطة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو شنب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 10023
نقاط : 26544
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/12/2015

مُساهمةموضوع: الفرق بين المسجد الاقصى وقبة الصخرة والجامع القبلى (لتصحيح المفاهيم الغلوطة)    الأحد أبريل 02, 2017 9:46 pm

الفرق بين المسجد الاقصى وقبة الصخرة والجامع القبلى (لتصحيح المفاهيم الغلوطة)

  

الفرق بين المسجد الاقصى وقبة الصخرة والجامع القبلى (لتصحيح المفاهيم الغلوطة)


ما هو المسجد الاقصى؟ سؤال قد يعتبره البعض غباء منى ان اطرح هذا السؤال للوهلة الاولى.
لكن انا طرحت هذا السؤال بعدما شاهدت فيديو يتداوله الجميع على انو المسجد الاقصى هو الجامع القبلى وليس مسجد قبة الصخرة !!
حيث يقولون انو هذا ليس المسجد الاقصى وانو المسجد الاقصى هو هذا ؟؟
فهل هذا صحيح؟
فى هذا المقالة سوف نجيب على السؤال اين يقع المسجد الاقصى ؟ واحاول واتمنى من رب العالمين ان يوفقنى واصحح المفاهيم المغلوطة التى للاسف يروج لها المسلمين .
اول شئ نقوم بتعريف المسجد الاقصى
هو المسجد الواقع بمدينة القدس في فلسطين (المحتلة)، والذي إليه أسري بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام حسب ما ورد في القرآن الكريم بسورة الإسراء {سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير}
وفي المسجد الأقصى صلى النبي محمد صل الله عليه وسلم إماما بالأنبياء قبل أن يعرج به إلى السماء.
وهو أيضاً أولى القبلتين حيث صلى إليه النبي محمد والمسلمون سبعة عشر شهراً قبل أن يؤمروا بالتحول شطر المسجد الحرام، كما أنه ثالث الحرمين بعد المسجد الحرام بمكة المكرمة والمسجد النبوي بالمدينة المنورة.

المسجد الأقصى المبارك :

  
  
هو اسم لكل ما دار حوله السور الواقع في أقصى الزاوية الجنوبية الشرقية من مدينة القدس القديمة المسورة بدورها، ويشمل كلا من قبة الصخرة المشرفة (ذات القبة الذهبية) والموجودة في موقع القلب منه، والجامع القِبْلِي[1](ذو القبة الرصاصية السوداء) والواقع أقصى جنوبه ناحية "القِبلة"، فضلا عن نحو 200 معلم آخر تقع ضمن حدود الأقصى، ما بين مساجد، ومبان، وقباب، وأسبلة مياه، ومصاطب، وأروقة، ومدارس، وأشجار، ومحاريب، ومنابر، ومآذن، وأبواب، وآبار، ومكتبات، فضلا عن الساحات.


البناء والتاريخ
ثاني مسجد وضع في الأرض, عن أبي ذر الغفاري ، رضي الله تعالى عنه، قال: قلت يا رسول الله أي مسجد وضع في الأرض أول؟ قال:" المسجد الحرام" ، قال: قلت ثم أي؟ قال:" المسجد الأقصى"، قلت: كم كان بينهما؟ قال:"أربعون سنة، ثم أينما أدركتك الصلاة فصله، فان الفضل فيه." (رواه البخاري.)


فضائل المسجد الأقصى :
المسجد الأقصى هو قبلة معظم الأنبياء قبل خاتمهم محمد صل الله عليه وسلم، والقبلة الأولى للنبي الخاتم، لمدة 14 عاما تقريبا منذ بعثته وحتى الشهر السادس أو السابع عشر للهجرة, عن ابن عباس قال: "كان رسول الله يصلي وهو بمكة نحو بيت المقدس والكعبة بين يديه وبعدما هاجر إلى المدينة ستة عشر شهرا ثم صرف إلى الكعبة". (أحمد)

الأقصى هو مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم، كما ورد في الآية الكريمة باسمه الصريح: "سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ". (الإسراء) وفيه صلى جميع الأنبياء جماعة خلف إمامهم محمد صل الله عليه وسلم خلال رحلته هذه، مما يدل على كثرة بركاته حتى إنها لتفيض على ما حوله، ولا تقتصر عليه فقط، حسبما تشير الآية: "باركنا حوله" وليس فيه!

الأقصى هو مبدأ معراج محمد صلى الله عليه وسلم إلى السماء، عن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: "أتيت بالبراق فركبته حتى أتيت بيت المقدس فربـطـته بالحلقة التي يربط فيها الأنبياء ثم دخلت المسجد فصليت فيه ركعتين، ثم عـرج بي إلى السماء"(مسلم). فقد كان الله تعالى قادرا على أن يبدأ رحلة المعراج برسوله من المسجد الحرام بمكة، ولكنه سبحانه اختار الأقصى لذلك ليثبت مكانته في قلوب المسلمين، كبوابة الأرض إلى السماء، أرض المنشر والمحشر. قالت مَيْمُونَةَ مَوْلَاةَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: يَا نَبِيَّ اللَّهِ أَفْتِنَا فِي بَيْتِ الْمَقْدِسِ، فَقَالَ: "أَرْضُ الْمَنْشَرِ وَالْمَحْشَرِ " (أبو داود وابن ماجه وأحمد).




هو ثالث المساجد التي لا تشد الرحال إلا إليها، عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صل الله عليه وسلم قال: "لا تُشَدُّ الرِّحَالُ إِلا إِلَى ثَلاثَةِ مَسَاجِدَ: الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ، وَمَسْجِدِ الرَّسُولِ ـ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ـ وَمَسْجِدِ الأَقْصَى." (البخاري) إلا أنه ليس بحرم، لأنه لا يحرم فيه الصيد، وتلتقط لقطته، بخلاف حرمي مكة والمدينة. وتسميته بالحرم الشـريف ليست صحيحة، وإنما الاسـم الصحيح هو "المسجد الأقصى المبارك"، وهو الاسم الذي ظل يطلق عليه طوال العهد الإسلامي حتى عصر المماليك، حين سمى حرما، تشريفا، رغم أنها تسمية غير صحيحة، ولا جائزة.

خلاصة القول انو عندما نسمع المسجد الاقصى او الاقصى فهو كل اللى فى صورة .
وليس مسجد قبة الصخرة او مسجد القبلى بمعنى عندما ندافع نحن المسلمين عن الاقصى يجب ان ندافع عن كل هذه المساحة التى بالصورة .
وعندما يضع احد ما صورة مسجد قبة الصخرة فهو رمز للمسجد الاقصى الذى فى صورة كلها ...ويحتل مسجد قبة الصخرة هذه الاهمية لانو بداخله الصخرة التي عرج منها الرسول محمد – صلى الله عليه وسلم إلى السماء،

اتمنى ان يكون قد وفقنا رب العالمين فى الشرح واوصلت المعلومة بطريقة بسيطة وسليمة لكم .
وفى الاخير اتمنى منكم ان تنشرو الموضوع وتصححو المعلومة للجميع

وربى يحرر فلسطين المحتلة

******************************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://help.montadalitihad.com
 
الفرق بين المسجد الاقصى وقبة الصخرة والجامع القبلى (لتصحيح المفاهيم الغلوطة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
همس الحياه :: المنتدى : للسياحة والتاريخ :: قسم : الحضارة الإسلامية-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: